تغطية وإستعراض لطور الزومبي Outbreaker للعبة Rainbow Six Siege - PadByte
آخر المستجدات

تغطية وإستعراض لطور الزومبي Outbreaker للعبة Rainbow Six Siege

رنبو 6 سيج
ها قد مضت أكثر من سنتين منذ أن رأت لعبة Six Siege النور لأول مرة، ومن منا كان ليتصور أن تتحصل هذه اللعبة، ذات طابع القتال التكتيكي، على طور زومبي؟
إن هذا الطور يأتي تحت عنوان Outbreak، ويتطلب ثلاث لاعبين في المباراة الواحدة، ومن المقرر إصداره، كحدث مؤقت، في السادس من مارس القادم.

أمّا السؤال الذي يطرح نفسه هنا، كيف للعبة مثل Rainbow Six Siege أن تحتمل طور لعب مختلف كلياً عن المعتاد كهذا؟ وهنا يأتي دوري للإجابة على السؤال، حيث أرى أن هذا الطور يبدي تجربة رائعة في هذه اللعبة.

ولكي أوضح رأيي هذا، أود أن انوه بأنني شاهدت كافة عروض أسلوب اللعب مؤخرًا ولكن لم أجرب الطور بعد، ولكن حسب ما رأيت وما قرأت من معلومات وتفاصيل، فاللاعب يبدأ المباراة بشق طريقه وسط مئات الوحوش المرعبة لمدة تزيد عن 20 دقيقية، كما أن هذا الطور يقصي دور أساليب اللعب الحذرة وأهمية تبادل المعلومات التي لا طالما اعتبرناها أعمدة أساس في طور اللعب الجماعي العادي. إذ أن أسلوب اللعب العنيف والسريع في طور Outbreak هو سيد الكلمة. 

وإنني لأشعر صراحة بالسعادة تجاه الطريقة التي صمم بها طور Outbreak، إذ خرج عن الأسلوب التقليدي المرتكز على موجهات متقطعة من الأعداء مع بقاء اللاعبين في وضعية شبه دفاعية، بل يعتمد الطور على ثلاث مراحل مختلفة يشق اللاعب فيها الطريق من خلال الإنتقال من هدف الى آخر. كما أن المشاهد السينيمائية في البداية لها دور في تحسين الجو العام لتجربة اللعب فهي تحوي مظاهر وتعديلات الأسلحة التي يختارها اللاعب.

وإن أردنا أن نشبه هذا الطور بأحد الألعاب المعروفة، فإن لعبة Left 4 Dead ستكون أفضل مثال، ففي طور Outbreak يقوم اللاعبون بالتجول بين المنازل المدمرة والحرص على تصفية الأعداء الذين انتهى بهم الحال بسيطرة الفايروس الخطير عليهم، أما الأهداف فقد تختلف من تجربة لأخرى، فأحيانا يتعيّن علي أن اقوم بوضع بعض المتفجرات على بنية فضائية غريبة لتدميرها والإستمرار نحو الهدف الرئيسي مع الأخذ بعين الإعتبار قتل وفود الوحوش المتدفقة وحماية الهدف من التدمير. وإن هذه التجربة مليئة بالحماس لا سيما عندما قام أحد أفراد الفريق بحمل شخصية طبيب جريح، تماماً كما تحمل الرهينة في الطور اللعب الجماعي، ومن ثم الإنتقال من طابق لآخر، حيث تخلل عملية الإنقاذ تلك مساعدة الطبيبة في جمع بعض المواد لإبتكار عقار مضاد للفايروس.
ولو عدنا للتشبيه بين طور Outbreak ولعبة Left 4 Dead، سنجد أن الأعداء، أو الزومبي، يتقاسمون الحركة المتقطعة والهمجية ذاتها، إلا أن تجربة قتلهم مختلفة. ففي طور Outbreak، يُوجد أنواع ممختلفة من الوحوش، لكن أكثرها وأضعفها هم الـGraunts الذي يحتفظون بشكل شبه بشري، لكن تنبيههم الزائد بصوت إطلاق النار، أو تسليط الضوء عليهم لمدة طويلة من شأنه أن يغضبهم، وهذا الغضب يتجسد بتحولهم السريع الى وحوش مدرعة. كما إن هنالك الـRooters الذين يعملون على تثبيت اللاعب في مكانه، وهنالك أيضاً الـSmashers الذين لا يمكن الحاق الضرر بهم الى من الخلف، وأيضأ هناك الـApex الذي يمتاز بقدرته على الطوفان فوق الأرض وإستدعاء شخصيات الـGraunts، كما يمكن للـApex أن يحدث ضررا نظر اللاعب. لكن أسوأ الوحوش هذه هم الـBreachers الذين يزحفون على أربع قوائم ويندفعون باتجاه اللاعب محدثين ضرراً جسيماً، وحسب تجربتي، يفضل القضاء على هذه النوعية من مسافة بعيدة.

ومن هنا، يمكن القول بأن طور Outbreak يبدو تجربة جديدة لكل من المطورين واللاعبين، لا سيما وأن اللعبة احتفظت بطورِ معين على مدار سنتين دون تغييرات جذرية تذكر، فهذا الطور، وبشكل مفاجىء، يتناسب تماما مع آليات اللعب وأساليب استخدام الأسلحة الموجودة مسبقاً في لعبة Rainbow Six Siege، وذلك كله بفضل العمل الدؤوب الذي قام به المطورون في تصميم الوحوش والخرائط الخاصة بهذا الطور.

لكن بعد كل هذا، علينا أن نسأل سؤالاً وجيهاً، لماذا قررت شركة Ubisoft أن توفر هذا الطور لمدة شهر واحد فقط؟ وقد كان الجواب واضحاً من الشركة نفسها، حيث وضحت بأن كمية الدعم والإلتزام من حيث المحتوى والتطوير لهذا الطور تفوق قدرة الأستوديوهات المناطة بتطوير ودعم اللعبة الأساسية، وقد وضحت الشركة أن هذا التصريح مربوط في الحالة الراهنة في الوقت الحالي فقط.

وبرأيي الشخصي، أعتقد بأن هذا الطور هو خطوة ذكية من قبل الشركة لزيادة قاعدة اللاعبين في Rainbow Six Siege، وسأكون، بلا شك، مذهولاً إن لم تقم الشركة بإعادة هذا الطور مرة أخرى خلال هذا العام، أي بعد شهر مارس الحالي، لا سيما وأن هذا الطور يعتبر المحتوى الأكثر زخماً من بين الإضافات الأخرى التي تلقتها اللعبة منذ اصدارها عام 2015.

تغطية وإستعراض لطور الزومبي Outbreaker للعبة Rainbow Six Siege Reviewed by Rami Al Aich on 2/20/2018 Rating: 5 ها قد مضت أكثر من سنتين منذ أن رأت لعبة Six Siege النور لأول مرة، ومن منا كان ليتصور أن تتحصل هذه اللعبة، ذات طابع القتال التكتيكي، على...

ليست هناك تعليقات: